اجتماعات

برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور/عبدالله بن عبدالعزيز المصلح الأمين العام للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة التابعة لرابطة العالم الإسلامي عقدت اللجان العلمية في الهيئة سلسلة من الاجتماعات التحضيرية لعقد المؤتمر العالمي الحادي عشر للإعجاز العلمي كان آخرها اجتماع أمس الثلاثاء 17/5/1435هـ لدراسة البحوث التي تلقتها الهيئة لمناقشة محاور المؤتمر .
وأفتتح فضيلة الدكتور المصلح اجتماع أمس بكلمة استعرض فيها أهداف المؤتمرات العالمية للإعجاز العلمي في التعريف بالإسلام والدعوة إليه من خلال مخاطبة العقل البشري وبواسطة العلوم التجريبية وإبراز تشريعات الإسلام في مجالات الحياة المختلفة وعرض الإشارات القرآنية وما ورد في أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم من إشارات علمية دالة على صدق من رسالته وأنها الرسالة الخاتمة من عند الله سبحانه وتعالى.
وأشار فضيلته إلى أهمية المؤتمرات العالمية في دعوة غير المسلمين إلى التأمل والتفكر بخلق الله وما ورد في كتاب الله العظيم في هذا الشأن وقال : إن الأسلوب العلمي في منهج الهيئة جذب العديد من العلماء في الغرب والشرق للدخول في دين الله الخاتم بعد ذلك استعرضت اللجان العلمية عدداً من البحوث التي وصلت إلى الهيئة في محاور المؤتمر (الطب- الفضاء -علوم الأرض-والبحار-الإعجاز التشريعي-الإعجاز البياني).
ويشار إلى أن الهيئة تسلمت (203)  من البحوث التي يرغب معدوها المشاركة في المؤتمر،وبعد استعراض عدد منها ومناقشتها في الاجتماع تمت إجازة ثمانية عشر بحثاً،وهي من البحوث التي تتوافق مع الضوابط التي وضعتها اللجان العلمية للإجازة والمشاركة في المؤتمر.