المسجد النبوي



الهيئة: المدينة المنورة

قام فضيلة الشيخ الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز المصلح الأمين العام للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة بزيارة تفقدية لمكتب الهيئة في المدينة المنورة للإطلاع على أعمال المكتب ومنجزاته في خدمة أهداف الهيئة.
وقد عقد فضيلته اجتماعا شارك فيه مدير المكتب وأعضاء اللجان العاملة فيه، حيث ألقى كلمة حث فيها على التعاون والتكامل في خدمة كتاب الله العظيم وسنة رسوله الكريم وخدمة ثقافة الإعجاز وتعريف المؤسسات والزوار في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم بهذه الثقافة القرآنية وبيان سبل نشرها في المجتمعات الإسلامية وغيرها من المجتمعات الإنسانية.
وخلال الاجتماع تم استعراض بعض البرامج العلمية والتي سينفذها المكتب وفي مقدمتها ملتقى الإعجاز العلمي الذي ستشارك فيه الجمعية الزراعية في المدينة المنورة ضمن موسمها الثقافي الذي سيعقد بمناسبة احتفالات المدينة المنورة بكونها عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 1434هـ حيث تم هذا الاختيار من قبل المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (الإيسسكو) التابعة لمنظمة المؤتمر الإسلامي، والتي بدأت مناشط احتفالاتها بهذا الاختيار يوم 8/3/1434هـ.
وقد وجه د. المصلح مكتب الهيئة للمشاركة في المناشط الدعوية الثقافية لهذه الاحتفالية الإسلامية، وذلك بتنظيم المحاضرات وعقد الندوات حول مناشط الإعجاز وأهدافه على أن يتم تنظيم ملتقى الإعجاز العلمي في القرآن والسنة خلال شهر شوال القادم، وذلك باستضافة عدد من المتخصصين في علوم الإعجاز .
كذلك تمت في الاجتماع مناقشة تأسيس كرسي الإعجاز العلمي الطبي في جامعة طيبة، وتنفيذ برامج إعداد الدعاة المتخصصين في موضوعات الإعجاز العلمي وتأهيلهم التأهيل الثقافي والعلمي المطلوب.