abalkhayel_contract.jpg

 

الرياض:


دعا مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل إلى ضرورة الاهتمام بالإعجاز العلمي في القرآن والسنة منادياً بنهوض أبناء الأمة الإسلامية وتقديم ما لديهم من إعجاز في كتاب الله وسنته ليعرف العالم أجمع أن الأمة الإسلامية كرمها الله بامتلاك الكتاب والسنة دون الأمم الأخرى وليعلموا أن ما يدور في الحياة الدنيا إنما هو بأمر الله سبحانه .
وشدد الدكتور ابا الخيل خلال رعايته صباح امس الورشة التأسيسية لمركز دراسات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة بالجامعة بمبنى المؤتمرات على اهمية السعي في إبراز هذا الجهد الذي يقوم به المركز عاداً اياه جزءاً من رسالة الجامعة ودورها في إبراز الإعجاز العلمي في القرآن والسنة ليعلموا أن ما يدور في الحياة الدنيا إنما هو بأمر الله سبحانه معتبراً إن كل فرد من المسلمين عليه واجب ديني تجاه ذلك.
من جهته أوضح المدير التنفيذي للمركز الأستاذ الدكتور أحمد بن عبدالله الباتلي أن أهمية المركز تتمثل في التعريف بجانب مهم من دراسات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة منوهاً بما حظي به المركز منذ نشأته من دعم سخي من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وبمساندة من مدير الجامعة ووكلاء الجامعة.
من جانبه قال الأمين العام للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة الأستاذ الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز المصلح إن العلوم المختلفة أصبحت مصدراً مهماً في تقديم الحقائق للبشرية، وديننا الإسلامي يحثنا على التأمل في الآيات والأحاديث النبوية وتقديم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة للناس أجمع وتقديم الحق والتقدم والرقي والعلم الذي جاءت به الشريعة الإسلامية.
وبين الدكتور المصلح أن الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة تمد جسور التعاون مع المركز، وتحث الباحثين والمهتمين في بيان الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة والالتزام بالمنهج العلمي المنضبط وتجنب النظريات إلى الحقيقة والبعد عن البحث في الغيبيات.
وكانت الورشة قد تخللها عرض فيلم تعريفي بالمركز كما شهدت توقيع مدير الجامعة اتفاقية تعاون بين الجامعة مع الأمين العام للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة وكذلك جرى تسلم مدير الجامعة درعاً تذكارياً بهذه المناسبة، كما سلم الدروع التذكارية للأمين العام للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة، ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، وعميد كلية أصول الدين.