من أبحاث المؤتمر العالمي العاشر للإعجاز العلمي في القرآن والسنة بدولة تركيا1432هـ - 2011م
د/ لطيفة بنت إسحاق عبدالملك خياط
وكيلة كلية العلوم التطبيقية (فرع الطالبات) للشئون التعليمية المكلفة
ملخص البحث:
النص المعجزة:
قال صلى الله عليه وسلم (( إن الله كتب الإحسان على كل شيء فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته)) رواه مسلم كتاب الصيد والذبائح 3/1548ح 1955
الحقيقة العلمية:
أظهرت العديد من الأبحاث العلمية الحديثة حقائق مذهلة عن مظاهر الخوف الفسيولوجية التي تحدث داخل الجسم نتيجة التعرض للخوف الشديد كالخوف من القتل والذبح.
يعد الجهاز الهرموني هو المسئول الأول عن حدوث هذه التغيرات الفسيولوجية بما يفرزه من هرمونات تؤثر في الحالة الفسيولوجية للجسم وتنظم عمله, ففي حالة الخوف الشديد يتم استحثاث الغدة النخامية لإفراز هرمون  يعمل على حث الغدة الكظرية لإفراز هرمون الأدرينالين الذي تزيد نسبته في الدم عن المستوى الطبيعي , مما يؤدي إلى حدوث العديد من التفاعلات الكيميائية والفسيولوجية داخل الجسم مثل ارتفاع درجة الحرارة مع زيادة دقات القلب ومعدل التنفس وارتفاع عالي في ضغط الدم وتحرير الجليكوجين من مخازنه في الكبد والعضلات....وغيرها.
وقد أظهرت الدراسة النسيجية الحالية التي تم إجراؤها على بعض الخرفان والتي تعرضت للخوف قبل الذبح بطرق مختلفة ولفترات مختلفة وجود تغيرات مرضية عديدة في نسيج الكبد  شملت تحلل العديد من الخلايا الكبدية و اتساع الوريد المركزي  وركود وترسيب لخلايا الدم الحمراء مع تحللها, كما يظهر الوريد المركزي محطم البطانة  الداخلية ومتصلا بالجيوب الدموية  التي تظهر متسعة ومنفصلة البطانة الطلائية, و كذلك زيادة ملحوظة في خلايا كوفر بين الخلايا الكبدية.
كما أظهرت الدراسة القناة الصفراوية وقد تحلل معظم خلاياها مع تهتك لجدار القناة وزيادة خلايا كوفر في تلك المنطقة ايضا.
ومع زيادة فترة الخوف التي يتعرض لها الحيوان تشتد حدة الأعراض المرضية للكبد مثل تحلل الخلايا الكبدية في مناطق متعددة , وكذلك اتساع كبير للوريد المركزي  مع تهتك وانفصال البطانة الداخلية له وترسيب لخلايا الدم الحمراء وتحللها, ويظهر اتصال الوريد المركزي بالجيوب الدموية داخل الفصوص الكبدية وترشيح لخلايا الدم الحمراء داخلها, كما يشاهد الوريد البابي متهتك البطانة الطلائية مع تليف لجداره وتغير شكله.

اسم الكاتب البحث كاملا
■   د/ لطيفة بنت إسحاق عبدالملك خياط