الأناجيل تشهد بصدق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم

من أبحاث المؤتمر العالمي العاشر للإعجاز العلمي في القرآن والسنة بدولة تركيا 1432هـ - 2011م

أسماء عبد المجيد الزنداني

رئيسة قسم الدراسات العليا /جامعة الإيمان

ملخص البحث

عندما بعث الله نبينا محمد صلى الله عليه وسلم،كان اليهود يزعمون بأن المسيح عليه السلام كاذب وساحر، واتهموه بأنه ابن غير شرعي ، ومازال هذا اعتقادهم إلى اليوم .

أما النصارى فقد جعلوا من المسيح عليه السلام إلها وخالقاً ، فجاء محمد صلى الله عليه وسلم ليقول فيه القول الحق،قال تعالى (ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام أنظر كيف نبين لهم الآيات ثم انظر أنى يؤفكون)[المائدة/76]

وقال تعالى:(لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم وقال المسيح يا بني إسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار)[ المائدة/72]

ومن خلال بحثي في أناجيل النصارى مع أنها محرفة إلا أن الله أبقى فيها ما ينطق بصدق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ، وتكذب ما يعتقده النصارى.

أولا :المسيح يدعوبني إسرائيل لمعرفة الله عز وجل.

1- الله إله المسيح وإله الناس هو إله واحد[مرقس(28/12_29)]

2- الله ليس لحماً ودماً[إنجيل متى(17/16)]

3- الله ليس على الأرض ، بل هو إله واحد في السماء[إنجيل متى(9/23)]

4- يخبر المسيح عليه السلام بأن جميع تعاليمه ليست من عنده بل من عند الله الذي أرسله [إنجيل يوحنا (16/7_17)]

5- الساعة لا يعلمها المسيح بل علمها عند الله وحده[مرقس(32/13)]

6- الله في العهد الجديد هو: السيد المبارك الأوحد ، مللك الملوك ، ورب الأرباب ، الذي وحده لا فناء له ، الساكن في نور لا يدنى منه ، الذي لم يره أي إنسان ولا يقدر أن يراه. [1تيمو ثاوس(6 /15 -16)].

ثانياً:المسيح يعرّف بنفسه.

1- المسيح أخبر بأنه إنسان كلّم بني إسرائيل بالحق الذي من عند الله.

[إنجيل يوحنا(8/29)]

2- المسيح يجتهد في عمله ليرضي الله [إنجيل يوحنا(29/8)].

3- المسيح يقرّ بأنه لا يقدر أن يفعل شيئاً من نفسه [إنجيل يوحنا (30/5)].

4- يخبربأنه سيصعد إلى الله ، إلهه وإله الناس [إنجيل يوحنا(17/20)].

5- سيخضع المسيح عند عودته لله الذي يخضع له كل شيء [1كورونثوس(28/15)]

ثالثاً : إيمان الناس بنبوة المسيح بعد أن رأوا معجزاته

1- شهادة الأعمى[إنجيل يوحنا(9/7)].

2- إقرار المشاهدين لإحياء الميت بنبوة المسيح [إنجيل يوحنا(41/11_42)].

3- حزن المسيح لعدم تصديق أهل الجليل بنبوته [إنجيل متى(13_57)].

4- إقرار المشاهدين لمعجزة المائدة بنبوة المسيح[إنجيل يوحنا(14/6)].

5- تعريف الناس للمسيح بأنه النبي الذي من الناصرة[إنجيل متى(10/21_11)]

رابعاً:تشهد الأناجيل بأن المسيح عبد الله.

1- كاتب إنجيل متى يدعوا بني إسرائيل للإيمان بالمسيح، العبد الذي اختاره الله ليوحي إليه[إنجيل متى(17/12_18)]

2- المسيح يقضي الليل كاملاً يصلي لله.[إنجيل لوقا(12/6)].

3- المسيح يسجد لله[إنجيل مرقس(35/14)]

4- المسيح يركع لله (إنجيل لوقا(41/22)]

{اللهم أرنا الحق حقا وأرزقنا اتباعه ، وأرنا الباطل باطلاً و أرزقنا اجتنابه}.

اسم الكاتب البحث كاملا
■   أسماء عبد المجيد الزنداني